Search Khaleej Dailies

Loading...

Wednesday, November 28, 2012

مدينة دبي الأكاديمية العالمية تحتفل بالعيد الوطني الطلاب الإماراتييون يشكلون 20% من إجمالي عدد الطلبة




دبي، الإمارات العربية المتحدة - يوم الأَرْبعاء 28 نوفمبر 2012 [ME NewsWire]
تستضيف كل من مدينة دبي الأكاديمية العالمية وقرية دبي للمعرفة مجموعة من الأنشطة الترفيهية خلال الأسبوع الحالي احتفالاً بالعيد الوطني الواحد والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة والذي يصادف في 2 ديسمبر 2012. كما تحتفل مدينة دبي الأكاديمية العالمية بعيدها الخامس هذا العام بينما ستحتفل قرية دبي للمعرفة بمرور عشرة أعوام على تأسيسها خلال العام المقبل.
 يستضيف الحرم الجامعي لمدينة دبي الأكاديمية عدداً من الطلاب الذين ينتمون لأكثر من 140 جنسية، ويشكل عدد الطلاب الإماراتيين المسجلين حوالي 20% من عدد الطلاب الإجمالي. وتبادر مجموعة من الجامعات إلى تقديم بعض الأنشطة احتفاءً بهذه المناسبة ومنها: الجامعة البريطانية في دبي، كلية الإمام مالك للشريعة والقانون، جامعة ولونغونغ دبي، كلية القانون في جامعة القديس يوسف، الجامعة الأميركية في الإمارات، وجامعة ميدلسكس.
وستقدم الجامعة الأميركية في الإمارات مزيجاً من عروض الهواة والعروض الفنية بما في ذلك العروض المسرحية التي سيشارك فيها عدداً من الطلاب وبعض من أطفال المدارس المحلية. كما سيعتلي المسرح نخبة من شعراء الجامعة الأميركية في الإمارات كما سيقدم بعض المطربين الإماراتيين عروضاً مميزة وذلك مساء الثامن والعشرين والتاسع والعشرين من الشهر الحالي. وسيتمتع الحضور بفرصة تذوق أشهى المأكولات والمشروبات التقليدية.
كما تحتفل جامعة ميدلسكس دبي في اليوم العالمي في التاسع والعشرين من نوفمبر حيث سيشارك في الحدث عدداً من الطلاب يمثلون أكثر من 30 جنسية مما يعكس طبيعة التعدد الطلابي الذي تمتاز به الجامعة. وتقوم فكرة الحفل على وضع الأكشاك التي يمثل كل منها بلداً معيناً وسيحظى المشاركون بفرصة عرض المأكولات التقليدية والموسيقى والأزياء الوطنية الخاصة بكل بلد. كما سيقوم طلاب الجامعة بتقديم مزيجاً من العروض الفنية تشمل الفولوكلور اللبناني والدبكة الأردنية وبعض الرقصات الشعبية الخاصة بدولة الإمارات والعروض الهندية. كما سيقدم النادي الموسيقي ثمانية عروض بينما يشارك نادي التمثيل  بتقديم عرض واحد فقط. ويبدأ الحفل في الساعة 10:30 صباحاً ويستمر حتى الساعة 5:30 مساءً.
وفي معرض تعليقه على هذه الاحتفالات الخاصة باليوم الوطني، قال أيوب كاظم، المدير التنفيذي للمجمع التعليمي التابع لتيكوم للاستثمارات: "تستضيف جامعاتنا عدداً كبيراً من الطلاب من مختلف الجنسيات وإنه لشيء رائع أن نراهم جميعاً يشاركون في احتفالات العيد الوطني من خلال تقديم العديد من العروض. وهذا يدل على روح الطلاب وحبهم لدولة الإمارات العربية المتحدة."
وتعتبر كل من مدينة دبي الأكاديمية العالمية وقرية دبي للمعرفة، بالتعاون مع شركائهم، من المؤيدين لجميع المبادرات الهادفة إلى التوطين وتحرص كل منهما على المشاركة في جميع جلسات النقاش المتعلقة بهذه المبادرات وتبادل الآراء مع الخبراء في المؤتمرات والجلسات النقاشية، كما تحرص كل منهما على ابتكار ومنح الجوائز تكريماً لإنجازات بعض الطلاب مثال جائزة الإبداع التي تقدمها كلية الأعمال في جامعة مانشستر للطلاب الإماراتيين. وتتجلى أهداف المجمع التعليمي التابع لتيكوم للاستثمارات في مواصلة المساعي لبناء اقتصاد قائم على المعرفة.
وبدأت  كافة فعاليات اليوم الوطني التي تنظمها مدينة دبي الأكاديمية العالمية وقرية دبي للمعرفة في 28 و ستستمر حتى 29 نوفمبر.
-انتهى-
حول قرية دبي للمعرفة:
جاء تأسيس قرية دبي للمعرفة، العضو في تيكوم للاستثمارات، عام 2003 ليضع منطقة الشرق الأوسط على الخريطة العالمية كوجهة لتنمية الموارد البشرية والتعليم المتميز. ويمتد الحرم التعليمي لقرية دبي للمعرفة على مساحة كيلومتر مربع في تصميم يعكس صورة رائعة عن بيئة تضم مؤسسات تقوم على أساس معرفي وتضم مراكز تدريب مهني ومراكز دعم تعليمي للتخصصات العلمية المختلفة.
وقد تأسس هذا المجتمع المعرفي المزدهر كجزء من خطة استراتيجية بعيدة المدى تهدف إلى خلق وتطوير مركز استقطاب للمواهب في المنطقة، للمساهمة في تسريع خطوات المنطقة إلى تحقيق اقتصاد قائم على المعرفة. وتتمتع المؤسسات الشريكة لقرية دبي للمعرفة بامتيازات خاصة كالملكية الأجنبية 100% وإعفاء من الضرائب 100% وعوائد أصول وأرباح 100% وإجراءات الحصول على التأشيرات. وتستضيف قرية دبي للمعرفة مؤسسات تدريب وتطوير مهني وشركات للموارد البشرية.
كما تمتاز قرية المعرفة بكونها المنطقة الحرة الوحيدة في العالم التي تركز بشكل كامل على التدريب الاحترافي وخدمات دعم التعليم.
حول مدينة دبي الأكاديمية العالمية:
تعد مدينة دبي الأكاديمية العالمية المنطقة الحرة الوحيدة على مستوى العالم من حيث تخصصها في توفير خدمات التعليم العالي. تأسست مدينة دبي الأكاديمية العالمية في عام 2007 كإحدى الهيئات التابعة لتيكوم للاستثمارات، ومنذ ذلك الحين، وهي تعكف على تطوير تجمع من أصحاب الكفاءات المتميزة في المنطقة، وإرساء مكانة راسخة لدولة الإمارات العربية المتحدة كاقتصاد قائم على المعرفة.
تعد مدينة دبي الأكاديمية العالمية الوجهة الرائدة لخدمات التعليم العالي في المنطقة، وهي تمتد على حرمٍ جامعي مميز تبلغ مساحته 18مليون قدم مربعة يضم أحدث التسهيلات والمرافق. وتعد المدينة حالياً مقراً لما يزيد على 27مؤسسة أكاديمية من 11 دولة من مختلف أنحاء العالم.
يستضيف الحرم الجامعي لمدينة دبي الأكاديمية ما يزيد على 20ألف طالب ينتمون لأكثر من 137جنسية، وتوفر المؤسسات التعليمية التي تتخذها مقراً لها ما يزيد على 300 برنامج دراسي خاصة بالطلاب في مرحلة التعليم العالي.
حققت المرحلة الثالثة من مدينة دبي الأكاديمية مرتبة المباني الخضراء (الصديقة للبيئة) حيث نالت شهادة الريادة في الطاقة والتصميم البيئي (LEED) من الفئة الفضية. وتوفر المدينة بيئة تعليمية مثالية للمؤسسات الأكاديمية بما يلبي احتياجات الطلاب من مختلف أنحاء العالم.
تم تصنيف مدينة دبي الأكاديمية العالمية في المرتبة العاشرة على مستوى الشرق الأوسط ضمن فئة "أفضل مواصلات"، وفي المرتبة 25 على مستوى الشرق الأوسط ضمن فئة "الأفضل عموماً"، وذلك وفقاً لتصنيفات عام 2010 من صحيفة "فاينانشال تايمز".

Contacts


للاستفسارات الخاصة بالنواحي الإعلامية:
السيدة إيزابيلا سييميكا 
بيل بوتنجر
الشرق الأوسط
+971 5555 97407





Permalink: http://www.me-newswire.net/ar/news/6507/ar

No comments:

Post a Comment