Search Khaleej Dailies

Friday, April 23, 2021

الاندماج بين شاين وفينكس يركّز على تطوير تكنولوجيا الانصهار

  جينسفيل وفيتشبورغ، ويسكونسن -الخميس 22 أبريل 2021 [ ايتوس واير ]



(بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة "شاين ميديكال تكنولوجيز" المحدودة وشركة "فينكس" المحدودة أنّ الشركتَين استكملتا عمليّة الاندماج التي أصبحت "فينكس" من خلالها شركة تابعة مملوكة بالكامل لـ "شاين".


 


وتُعدّ "شاين" شركةً للتكنولوجيا النوويّة من الجيل الجديد تركّز على إطلاق العنان لقدرة تقنيّات الانصهار لإفادة الكوكب والبشرية. ويتمحور هدف الشركة حول تحقيق وعدٍ طويل الأمد لطاقة الانصهار النظيفة من خلال تطوير تكنولوجيا الانصهار بدءاً من تسويق النظائر الكيميائيّة الطبيّة. وتقوم "فينكس" بتصميم وتصنيع أقوى مولّدات نيوترونات الانصهار المستقرّة في العالم والمستخدمة للتصوير الصناعي المتقدّم وتطبيقات أخرى لتحسين السلامة والجودة في قطاعات الفضاء الجوي، والدفاع، والطب، والطاقة.


 


وتشكّل الشركة المدمجة أوّل مرحلتَين من الرؤية طويلة الأمد لجريج بيفر، مؤسّس كلتا الشركتَين، لإنتاج طاقة نظيفة من الانصهار (يمكنكم الاطلاع على "المراحل الأربعة من تقدّم ’شاين‘ لإنتاج طاقة نظيفة" أدناه). ويتمحور هدف كلّ مرحلة من مقاربة "شاين" حول بناء قدرة وإمكانيّات إضافيّة، وتعميق الفهم العلمي لتكنولوجيا الانصهار مع تقدمها لإنتاج طاقة الانصهار النظيفة. ويُتوقّع أن تقدّم كلّ خطوة من المراحل الأربعة دليلاً إضافيّاً على قوّة التكنولوجيا كأساس للابتكار المستمرّ في المرحلة التالية ولمنح القيمة للشركة وعملائها ومساهميها.


 


وقال جريج بيفر، الرئيس التنفيذي لشركة "شاين"، في هذا السياق: "تشاركت ’شاين‘ و’فينكس‘ رؤية مشتركة طويلة الأمد، وتعاونتا عن كثب خلال الـ11 عاماً الماضية، لكن العمل كشركتَين منفصلتَين كان غير فعّال". وأضاف: "سيسمح لنا الاتحاد معاً بتطوير تكنولوجيا الانصهار بسرعة أكبر عبر مواءمة الاهتمامات ودمج الكفاءات الأساسيّة المتكاملة. ومن خلال المراحل الأربعة، نعتمد مقاربة مدروسة لبناء شركة قادرة في النهاية على تقديم طاقة انصهار نظيفة وميسورة التكلفة إلى مليارات البشر، بالتزامن مع تلبية حاجات هامة وقريبة المدى للسوق مثل الصور الصناعيّة المتقدمة والنظائر الكيميائية الطبية على طول الطريق". لمشاهدة فيديو يتضمن تعليقات إضافية أدلى بها جريج بيفر، يرجى النقر هنا (جودة بث :46 متوافرة للإعلام).


 


وقد طورت "فينكس" سجلاً قويّاً حافلاً بالتسويق وتوليد العائدات عبر استخدام تقنيّتها القائمة على الانصهار في تطبيقات مثل الصور الصناعيّة المتقدمة التي يمكنها تصوير مواد حديثة بتفاصيل دقيقة، والتي تلبي متطلبات ضمان الجودة والسلامة في قطاعات الفضاء الجوّي، والدفاع، والطاقة، وقطاعات أخرى. وتشكّل هذه التطبيقات جزءاً من المرحلة الأولى من مقاربة المراحل الأربعة.


 


وتشمل المرحلة الثانية من المقاربة تطبيقات الانصهار النووي لاستبدال المفاعلات النوويّة المستخدمة في إنتاج نظائر كيميائيّة طبيّة منقذة للحياة في صور التشخيص، مثل "موليبدنوم-99" ("إم أو-99")، مع إمكانية استخدامها كعلاجات للسرطان مثل "اللوتيشيوم-177" ("إل يو-177"). وقامت "شاين" هذا الشهر بإطلاق المرحلة الثانية من التسويق عندما بدأت بإنتاج "إل يو-177". وتتوقع "شاين" في العام 2022 أن تبدأ بإنتاج ما يصل إلى 20 مليون جرعة من "إم أو-99" سنويّاً في منشأتها للإنتاج المدعوم بالانصهار في جينسفيل بويسكونسن. ويُتوقّع أن تكون المنشأة مصنع إنتاج النظائر الكيميائيّة الطبية الأكبر في العالم.


 


وصرّح إيفان سينجبوسك، مدير عام قسم "فينكس" في شركة "شاين"، قائلاً: "يشكّل هذا الاندماج نموّاً طبيعيّاً لشراكتنا الحاليّة القويّة مع ’شاين‘ والمتجذرة في أصلنا المشترك ومهمتنا المشتركة. لقد قدّم سجل ’فينكس‘ الحافل على صعيد النشر الناجح لتقنيّتنا الأساسيّة لتوليد النيوترونات عبر الكثير من قطاعات السوق المتطلبة ـتصديقاً تجاريّاً هاماً وحدّ من المخاطر بالنسبة إلى  التقنيّات الدقيقة التي تدعم التنفيذ في المرحلة الثانية. وإنّنا متحمّسون للانضمام إلى ’شاين‘ والاستفادة من قدراتنا النوويّة التكميليّة للتقدّم نحو إنتاج طاقة الانصهار النظيفة". لمشاهدة فيديو يتضمن تعليقات إضافية أدلى بها جريج إيفان سينجبوسك ، يرجى النقر هنا (جودة بث 1:24 متوافرة للإعلام).


 


وقد تأسّست "فينكس" في العام 2005 من قبل بيفر لتطوير وتسويق تكنولوجيا فريدة تولّد النيوترونات من خلال الانصهار. وفصل "شاين" عن "فينكس" في العام 2010 لتطبيق هذه التكنولوجيا لإنتاج النظائر الكيميائيّة الطبية وتطبيقات أخرى من خلال مقاربة المراحل الأربعة.


 


هذا وقد أدت "إيفركور جروب" المحدودة دور المستشار المالي الحصري و"فولاي أند لاردنر" دور المستشار القانوني الرئيسي لشركة "شاين"، في حين تولذت "إس في بي ليرنك" دور المستشار المالي الحصري و"جودفري أند كاهن إس سي" المستشار القانوني الرئيسي لشركة "فينكس".


 


المراحل الأربعة من تقدّم ’شاين‘ لإنتاج طاقة نظيفة


    المرحلة الأولى: الصور الصناعية المتقدمة – تستخدم النيوترونات للصور المفصّلة من أجل تحسين جودة وسلامة المنتجات في قطاعات الفضاء الجوي، والدفاع، والطاقة، وقطاعات أخرى.

    المرحلة الثانية: النظائر الكيميائيّة الطبيّة (التحويل على نطاق صغير) – تستخدم تكنولوجيا الانصهار لإنتاج نظائر كيميائيّة طبية تشخّص وتعالج أمراض القلب والسرطان، ومجموعة كبيرة من الأمراض.

    المرحلة الثالثة: إعادة تدوير النفايات النووية (التحويل على نطاق كبير) – توسيع نطاق المعالجة وتكنولوجيا الانصهار في المرحلة الثانية لإعادة تدوير النفايات النووية.

    المرحلةالرابعة: طاقة الانصهار – ترسي الانصهار النووي كمصدر طاقة عالمي قابل للاستمرار تقنيّاً وتجاريّاً.


لمحة عن "شاين ميديكال تكنولوجيز"


 


تُعتبر "شاين" شركة للتكنولوجيا النوويّة ملتزمة بتحسين حياة الناس والكوكب. وتركّز الشركة تقنيّتها القائمة على الانصهار في البداية على الصور الصناعيّة المتقدمة وعلى إنتاج النظائر الكيميائية للتشخيص والعلاج. وتشمل هذه النظائر الكيميائية كلاً من "الموليبدنوم-99"، وهو نظير كيميائي تشخيصي مُستخدم لتشخيص أمراض القلب والسرطان وغيرها، و"اللوتيشيوم-177"، وهو نظير كيميائي علاجي يبشر بتحسين نتائج بعض مرضى السرطان بدرجة كبيرة. وقد وضعت "شاين" استراتيجيّة طويلة الأمد لحلّ بعض أكبر المشاكل التي تواجه الإنسانيّة، بما في ذلك إعادة تدوير النفايات النووية وإنتاج طاقة انصهار نظيفة، بالإضافة إلى الصور الصناعيّة المتقدمة والنظائر الكيميائيّة الطبيّة، عبر استكمال رؤيتنا لاستعمالات أكثر اتّساعاً وتأثيراً لتكنولوجيا الانصهار. للاطلاع على المزيد من المعلومات حول "شاين"، يرجى زيارة موقعنا الإلكتروني التالي: www.shinemed.com.


 


يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20210420006038/en/


 


إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


Contacts


مالوري براوتي


مديرة مشروع الاتصالات المؤسسيّة، حائزة على ماجستير إدارة أعمال


هاتف: 6085305606


جوال: 6309452379


البريد الإلكتروني: mallory.prouty@shinemed.com


أو


رود هايز


مدير الاتصالات الاستراتيجية


هاتف: 6085305659


جوال: 6087707850


البريد الإلكتروني: rod.hise@shinemed.com


 




الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/الاندماج-بين-شاين-وفينكس-يركز-على-تطوير-تكنولوجيا-الانصهار/ar 

SHINE, Phoenix merger focused on advancing fusion technology

 JANESVILLE & FITCHBURG, Wis. -Thursday 22 April 2021 [ AETOS Wire ]


(BUSINESS WIRE)-- SHINE Medical Technologies LLC and Phoenix LLC today announced that the companies have completed a merger under which Phoenix has become a wholly owned subsidiary of SHINE.


SHINE is a next-generation nuclear technology company focused on unlocking the power of fusion technologies to benefit the planet and humankind. The company’s goal is to deliver on the long-term promise of clean fusion energy by advancing fusion technology starting with the commercialization of medical isotopes. Phoenix designs and manufactures the world’s strongest steady-state fusion neutron generators used for advanced industrial imaging and other applications for improving safety and quality in the aerospace, defense, medical and energy sectors.


The combined company represents the first two phases of the long-term vision of Greg Piefer, the founder of both companies, for producing clean energy from fusion (see “SHINE’s Four-Phase Progression to Clean Energy Production” below). The goal of each phase of SHINE’s approach is to build additional capacity and capability, and deepen scientific understanding of fusion technology as it progresses to clean fusion energy production. Each step through the four phases is expected to provide further proof of the technology’s robustness, a foundation for ongoing innovation in the next phase and the creation of value for the company, its customers, and shareholders.


“SHINE and Phoenix have shared a common long-term vision and operated in close collaboration during the past 11 years, but it’s always been inefficient to operate as separate companies,” said Greg Piefer, CEO of SHINE. “Coming together will enable us to advance fusion technology more quickly by aligning interests and combining complementary core competencies. Through the four phases, we are taking a deliberate approach to building a company that can ultimately deliver cost-effective, clean fusion energy to billions, while serving important near-term market needs like advanced industrial imaging and medical isotopes, along the way.” For a video of additional comments from Greg Piefer, please click here (:46 broadcast-quality available for the media).


Phoenix has developed a strong track record of commercialization and revenue generation by applying its fusion-based technology to applications such as advanced industrial imaging, which can image modern materials in great detail, addressing quality assurance and safety needs in the aerospace, defense, energy, and other industries. These applications are part of Phase 1 of the four-phase approach.


The second phase of the approach involves applications of nuclear fusion to replace nuclear reactors used in the production of life-saving medical isotopes for diagnostic imaging, like molybdenum-99 (Mo-99), and with potential use as cancer therapeutics like lutetium-177 (Lu-177). This month, SHINE kicked off Phase 2 commercialization when it began producing Lu-177. In 2022, SHINE expects to commence production of up to 20 million doses of Mo-99 per year in its fusion-powered production facility in Janesville, Wis. The facility is expected to be the world’s largest-capacity medical isotope production plant.


“This merger is a natural evolution of our strong existing partnership with SHINE, rooted in our common origin and shared mission,” said Evan Sengbusch, general manager of SHINE’s Phoenix division. “Phoenix’s track record of successfully deploying our core neutron generation technology across multiple demanding market sectors has provided important commercial validation and risk reduction for critical technologies that underpin execution in Phase 2. We are excited to join with SHINE and leverage our complementary nuclear capabilities to advance towards clean fusion energy production.” For a video of additional comments from Evan Sengbusch, please click here (1:24 broadcast-quality available for the media).


Phoenix was founded in 2005 by Piefer to develop and commercialize a unique technology that generated neutrons through fusion. He spun SHINE out of Phoenix in 2010 to apply that technology to medical isotope production and other applications through the four-phase approach.


Evercore Group L.L.C. served as exclusive financial advisor to SHINE. Foley & Lardner served as lead legal counsel to SHINE. SVB Leerink served as exclusive financial advisor to Phoenix. Godfrey & Kahn S.C. served as lead legal counsel to Phoenix.


SHINE’s Four-Phase Progression to Clean Energy Production


    Phase 1: Advanced industrial imaging – uses neutrons for detailed imaging to improve the quality and safety of products in the aerospace, defense, energy, and other industries.

    Phase 2: Medical isotopes (small-scale transmutation) – uses fusion technology to produce medical isotopes that diagnose and treat heart disease, cancer and a wide range of diseases

    Phase 3: Nuclear waste recycling (large-scale transmutation) – scale up of phase 2 processing and fusion technology to recycle nuclear waste

    Phase 4: Fusion Energy – establishes nuclear fusion as a technically and commercially viable global source of energy


About SHINE Medical Technologies


SHINE is a nuclear technology company committed to improving the lives of people and the planet. The company is focusing its fusion-based technology initially on advanced industrial imaging and the production of diagnostic and therapeutic isotopes. These isotopes include molybdenum-99, a diagnostic isotope used to diagnose heart disease, cancer, and other conditions, and lutetium-177, a therapeutic isotope that holds the promise of significantly improving the outcome of some cancer patients. SHINE has a long-term strategy to solve some of humanity’s biggest problems, including nuclear waste recycling and the production of clean fusion energy, in addition to advanced industrial imaging and medical isotopes, by pursuing our vision for progressively broad and impactful uses of fusion technology. For more information about SHINE, please visit our website at www.shinemed.com.


View source version on businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20210420006038/en/


Contacts


MALLORY PROUTY

CORPORATE COMMUNICATIONS PROJECT MANAGER, MBA

P: 608-530-5606 | M: 630-945-2379

mallory.prouty@shinemed.com


ROD HISE

DIRECTOR OF STRATEGIC COMMUNICATIONS

P 608-530-5659 | M 608-770-7850

rod.hise@shinemed.com



Permalink : https://www.aetoswire.com/news/shine-phoenix-merger-focused-on-advancing-fusion-technology/en 

فيلودين ليدار تعلن عن إبرام اتفاقية بيع ممتدة على عدة أعوام مع شركة جاتيك

قامت "جاتيك" من خلال استخدام مستشعرات "فيلودين" بإنشاء أوّل شبكة نقل ذاتيّة في أمريكا الشماليّة للمرحلة المتوسطة 

سان خوسيه، كاليفورنيا -الخميس 22 أبريل 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "فيلودين ليدار" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمزَين: Nasdaq: VLDR, VLDRW) عن إبرام اتّفاقيّة بيع ممتدة على عدة أعوام مع شركة "جاتيك"، الرائدة في القطاع بمجال مكننة شبكات النقل على الطرقات للخدمات اللوجستيّة المباشرة بين الشركات في المرحلة المتوسطة. وتستخدم "جاتيك" مستشعرات ليدار من "فيلودين" كجزءٍ أساسيّ من مجموعة مستشعرات وافرة لتوصيل السلع بأمان وبكفاءة بين مراكز الإنجاز الصغيرة، ومستودعات متاجر البيع على الإنترنت، ومواقع تجارة التجزئة – ضمن سلسلة التوريد اللوجستيّة المعروفة بالمرحلة المتوسطة. وتنجز "جاتيك" يوميّاً طلبيّات ذاتيّة مدرّة للدخل للكثير من عملاء الشركات المدرجة على قائمة "فورتشن 500" في الولايات المتحدة الأمريكيّة وكندا، بما في ذلك "وول مارت"، وتساهم بخفض التكاليف على العملاء وبالحفاظ على أوقات توصيل قصيرة.

هذا وتستخدم "جاتيك" مستشعرَي ليدار "ألفا برايم" و"ألترا بوك" من "فيلودين" لدعم الخدمات اللوجستيّة على مسافات قصيرة من خلال تحقيق ملاحة موثوقة ودقيقة للعمليّات الذاتيّة بالوقت الفعليّ. وتشغّل "جاتيك" أسطولاً من الشاحنات من الفئة المتوسطة 3 إلى 6 مجهزة بحجرات متعددة درجات الحرارة، وتعمل سبعة أيّام في الأسبوع لمدة 12 ساعة في اليوم على مسارات تصل إلى 300 ميل في الكثير من الأسواق في أمريكا الشماليّة. ويساعد حلّ "جاتيك" تجارَ التجزئة على تلبية طلب المستهلكين بتوصيلٍ سريعٍ للسلع نتيجة النموّ المتزايد للتجارة الإلكترونيّة، ويزيد السلامة على الطرقات لجميع مستخدمي الطرقات، ويساند العملاء في تلبية التوقعات التي لم يسبق لها مثيل على صعيد التوصيل غير التلامسي.

وقال أرجون نارانج، المشارك في تأسيس "جاتيك" ورئيسها التنفيذي لشؤون التكنولوجيا، في هذا السياق: "تتمتّع حلول المستشعرات من ’فيلودين‘ بالأداء المُثبت، والموثوقيّة، والقدرة على التحمّل، التي تحتاجها مركباتنا الذاتيّة لتعمل بأمان وكفاءة في مجالات التصميم التشغيليّة المدنيّة المعقدة. وإنّنا متحمسون للتوسيع السريع لحلولنا الذاتية بدعم تكنولوجيا ليدار الرائدة في القطاع من ’فيلودين‘".

ومن جهته، قال أناند جوبالان، الرئيس التنفيذي لشركة "فيلودين ليدار": "تقوم ’جاتيك‘ بإدخال التوصيل الذاتيّ ضمن التيّار السائد، وتقدّم كفاءات كبيرة في الخدمات اللوجستيّة لسلسلة توريد تجار التجزئة. وقد يتفاجأ الكثير من الناس عند معرفتهم بأنّ المركبات الذاتيّة من ’جاتيك‘ التي تستخدم مستشعرات ’فيلودين‘ استخدمت على الأرجح لتوصيل بعض السلع التي يستخدمونها في منازلهم. ويُظهر ذلك كيفيّة قيام مستشعرات ’فيلودين‘ بمساعدة المركبات الذاتيّة على تأمين حركة فعالة وآمنة للسلع".

ويقوم مستشعرا "ألفا برايم" و"ألترا بوك" من "فيلودين"، اللذَين يستخدمان تكنولوجيا الرؤية المحيطة الثلاثية الأبعاد والحائزة على براءة اختراع من "فيلودين"، بتحديد الأشياء اللازم للملاحة الآمنة والعمليّات الموثوقة بالوقت الفعلي. وتقدّم المستشعرات كلّاً من النطاق، والدقة، والتحديد، ما يجعلها حلولاً مثاليّة للخدمات اللوجستيّة الذاتيّة. وتقوم بتحديد وتعقب المركبات، والمشاة، وعوائق أخرى، من أجل مساعدة المركبات الذاتية على التنقل بأمان على سرعات مختلفة، في الليل وفي النهار، وعبر مجموعة من حالات الطرقات كالمطر، والجليد، والثلج.

لمحة عن "فيلودين ليدار"

شرعت "فيلودين ليدار" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمزَين: Nasdaq: VLDR, VLDRW) الأبواب أمام حقبة جديدة من تكنولوجيا القيادة الذاتيّة مع اختراع مستشعرات ليدار للرؤية المحيطة بالوقت الفعلي. وتعد "فيلودين" أول شركة متخصصة في حلول "ليدار" متداولة في البورصة وهي معروفة في جميع أنحاء العالم بحافظتها الواسعة من تقنيات "ليدار" المتطورة. وتوفر حلول البرامج والمستشعرات الثوريّة من "فيلودين" المرونة والجودة والأداء لتلبية احتياجات مجموعة واسعة من القطاعات، بما في ذلك المركبات ذاتيّة القيادة وأنظمة مساعدة السائق المتطوّرة والروبوتات والمركبات الجويّة بدون طيار والمدن الذكيّة والأمن. ومن خلال الابتكار المتواصل، تسعى "فيلودين" جاهدةً لتغيير الحياة والمجتمعات من خلال تعزيز التنقل الآمن للجميع. للاطلاع على المزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: www.velodynelidar.com.

لمحة عن "جاتيك"

تأسّست شركة "جاتيك" في عام 2017 من قبل خبراء في قطاع التكنولوجيا ذاتيّة التحكّم، وتمتلك مكاتب في بالو ألتو وتورونتو. وأنشأت الشركة أوّل شبكة نقل ذاتيّة للمرحلة المتوسّطة في أمريكا الشماليّة من خلال أسطولها من الشاحنات الخفيفة إلى المتوسطة، مع التركيز على خدمات اللوجستيّة المباشرة بين الشركات على مسافات قصيرة لصالح شركات التجزئة المدرجة في قائمة "فورتشن 500" مثل "وول مارت" و"لوبلو". وتمكّن "جاتيك" عملاءها من تحسين عمليّات سلسلة التوريد للنقل المحوري، وتحسين جمع المخزون في مواقع مختلفة، وخفض تكاليف العمل، وتلبية الطلب الذي لم يسبق له مثيل على التوصيل غير التلامسي. يمكنكم الاطلاع على المزيد من المعلومات عبر زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.gatik.ai.

بيانات تطلعيّة

يحتوي هذا البيان الصحفي على "بيانات تطلعيّة" بالمعنى المقصود في أحكام "الملاذ الآمن" لقانون إصلاح التقاضي الأمريكي الخاص بالأوراق الماليّة للعام 1995، بما في ذلك، على سبيل المثال لا الحصر، جميع البيانات بخلاف الحقائق التاريخيّة وتشمل، على سبيل المثال لا الحصر، البيانات المتعلقة بـالأسواق المستهدفة من "فيلودين" والمنتجات الجديدة وجهود التنمية والمنافسة. وعند استخدامها في هذا البيان الصحفي، تتوخى الكلمات "نقدّر" و"المتوقع" و"نتوقع" و"نستبق" و"نتنبأ" و"نخطط" و"نعتزم" و"نعتقد" و"نسعى" و"قد" و"سوف" و"يجب" و"مستقبل" و"نقترح" والأشكال المختلفة لهذه الكلمات أو أيّة تعابير مماثلة أخرى (أو الصيغ السلبيّة من هذه الكلمات أو العبارات) الإشارة إلى بيانات تطلعيّة. ولا تعد هذه البيانات التطلعيّة ضمانات للأداء أو الظروف أو النتائج المستقبليّة وتتضمن عدداً من المخاطر المعروفة وغير المعروفة والشكوك والافتراضات وعوامل هامة أخرى، الكثير منها خارج عن سيطرة "فيلودين"، والتي قد تؤدي إلى اختلاف النتائج أو النواتج الفعليّة مادياً عن تلك الواردة في البيانات التطلعيّة. وتشمل العوامل الهامة، من بين أمور أخرى، التي قد تؤثر على النواتج أو النتائج الفعليّة، قدرة "فيلودين" على إدارة النمو، وقدرة "فيلودين" على تنفيذ خطة أعمالها، والشكوك المتعلقة بقدرة عملاء "فيلودين" على تسويق منتجاتهم، وقبول السوق النهائي لهذه المنتجات، والتأثير غير المؤكد لجائحة كورونا المستجد "كوفيد-19" على أعمال "فيلودين" وأعمال عملائها، والشكوك المتعلقة بتقديرات "فيلودين" لحجم أسواق منتجاتها، والشكوك المتعلقة بالأنظمة الحكوميّة وتبني تقنيّة "ليدار" من حيث سلامة المشاة والاختناقات المروريّة وتطبيقات المدن الذكيّة، ومعدل ودرجة قبول السوق لمنتجات "فيلودين"، ونجاح منتجات وخدمات "ليدار" الأخرى المتعلقة بأجهزة الاستشعار المنافسة المتوفرة حالياً أو التي قد تصبح متاحة، وقدرة "فيلودين" على تحديد عمليات الاستحواذ ودمجها، والشكوك المتعلقة بأي تقاضٍ حالي أو محتمل يشمل "فيلودين" أو صحة أو قابليّة إنفاذ الملكيّة الفكريّة العائدة لـ"فيلودين"، والظروف الاقتصاديّة وظروف السوق العامة التي تؤثر على الطلب على منتجات "فيلودين" وخدماتها. ولا تتحمل "فيلودين" أيّة مسؤوليّة لتحديث أو مراجعة أيّة بيانات تطلعيّة، سواء نتيجةً لمعلومات جديدة أو أحداث مستقبليّة أو غير ذلك، باستثناء ما يقتضيه القانون.

يحتوي هذا البيان الصحافي على وسائط متعددة. ويمكنكم الاطلاع على البيان الكامل هنا:

https://www.businesswire.com/news/home/20210420005317/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


Contacts

علاقات المستثمرين

أندرو هامر

الرئيس التنفيذي للشؤون الماليّة

البريد الإلكتروني: InvestorRelations@velodyne.com

أو

لاتّصالات وسائل الإعلام

شركة "لانديس" للاتّصالات

شون دودال

هاتف: 4152867121

البريد الإلكتروني: velodyne@landispr.com


الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/فيلودين-ليدار-تعلن-عن-إبرام-اتفاقية-بيع-ممتدة-على-عدة-أعوام-مع-شركة-جاتيك/ar

Velodyne Lidar Signs Multi-Year Sales Agreement with Gatik

Utilizing Velodyne Sensors, Gatik has Established North America’s First Autonomous Middle Mile Transportation Network 

SAN JOSE, Calif. -Thursday 22 April 2021 [ AETOS Wire ]

(BUSINESS WIRE)-- Velodyne Lidar, Inc. (Nasdaq: VLDR, VLDRW) today announced a multi-year sales agreement with Gatik, the industry leader in automating on-road transportation networks for B2B middle mile logistics. Gatik uses Velodyne’s lidar sensors as a key part of a fully redundant sensor suite to deliver goods safely and efficiently between micro-fulfilment centers, dark stores and retail locations – a logistics flow known as the middle mile. Gatik fulfills revenue-generating autonomous orders daily for multiple Fortune 500 customers in the US and Canada, including Walmart, reducing customer costs and keeping delivery times short.

Gatik uses Velodyne’s Alpha Prime™ and Ultra Puck™ lidar sensors to support short-haul logistics with precise, reliable navigation for real-time autonomous operations. Gatik operates a fleet of class 3-6 trucks, equipped with multi-temperature compartments, 7 days a week, 12 hours a day, on routes up to 300 miles in multiple markets across North America. Gatik’s solution helps retailers meet consumer demand for rapid delivery of goods driven by soaring e-commerce growth, increase road safety for all road users and help customers meet an unprecedented expectation for contactless delivery.

“Velodyne’s sensor solutions have the proven performance, reliability and resilience our AVs need to operate safely and efficiently in complex urban operational design domains,” said Arjun Narang, Co-Founder and Chief Technology Officer, Gatik. “We’re excited to be rapidly scaling our autonomous solution with the support of Velodyne’s industry-leading lidar technology.”

“Gatik is bringing autonomous delivery into the mainstream and creating significant efficiencies in supply chain logistics for retailers. It may be an eye-opener for many people to learn that Gatik’s AVs using Velodyne’s sensors were likely involved in delivering some of the goods they are using in their homes,” said Anand Gopalan, Chief Executive Officer, Velodyne Lidar. “They are demonstrating how Velodyne sensors help AVs provide efficient and safe movement of goods.”

Velodyne’s Alpha Prime and Ultra Puck sensors, which use Velodyne’s patented 3D surround view technology, provide real-time object detection needed for safe navigation and reliable operation. The sensors provide the range, accuracy and resolution that make them ideal solutions for autonomous logistics services. They detect and track vehicles, pedestrians and other obstructions to help autonomous vehicles safely navigate at various speeds, traveling night and day in a range of road conditions such as rain, sleet and snow.

About Velodyne Lidar

Velodyne Lidar (Nasdaq: VLDR, VLDRW) ushered in a new era of autonomous technology with the invention of real-time surround view lidar sensors. Velodyne is the first public pure-play lidar company and is known worldwide for its broad portfolio of breakthrough lidar technologies. Velodyne’s revolutionary sensor and software solutions provide flexibility, quality and performance to meet the needs of a wide range of industries, including autonomous vehicles, advanced driver assistance systems (ADAS), robotics, unmanned aerial vehicles (UAV), smart cities and security. Through continuous innovation, Velodyne strives to transform lives and communities by advancing safer mobility for all. For more information, visit www.velodynelidar.com.

About Gatik

Gatik was founded in 2017 by veterans of the autonomous technology industry and has established offices in Palo Alto and Toronto. The company has established North America's first autonomous middle mile transportation network with its fleet of light to medium duty trucks, focusing on short-haul, B2B logistics for Fortune 500 retailers such as Walmart and Loblaw. Gatik enables its customers to optimize their hub-and-spoke supply chain operations, enhance inventory pooling across multiple locations, reduce labour costs and meet an unprecedented demand for contactless delivery. For more information visit www.gatik.ai

Forward Looking Statements

This press release contains "forward looking statements" within the meaning of the "safe harbor" provisions of the United States Private Securities Litigation Reform Act of 1995 including, without limitation, all statements other than historical fact and include, without limitation, statements regarding Velodyne’s target markets, new products, development efforts, competition. When used in this press release, the words "estimates," "projected," "expects," "anticipates," "forecasts," "plans," "intends," "believes," "seeks," "may," "will," “can,” "should," "future," "propose" and variations of these words or similar expressions (or the negative versions of such words or expressions) are intended to identify forward-looking statements. These forward-looking statements are not guarantees of future performance, conditions or results and involve a number of known and unknown risks, uncertainties, assumptions and other important factors, many of which are outside Velodyne's control, that could cause actual results or outcomes to differ materially from those discussed in the forward-looking statements. Important factors, among others, that may affect actual results or outcomes include Velodyne's ability to manage growth; Velodyne's ability to execute its business plan; uncertainties related to the ability of Velodyne's customers to commercialize their products and the ultimate market acceptance of these products; the uncertain impact of the COVID-19 pandemic on Velodyne's and its customers' businesses; uncertainties related to Velodyne's estimates of the size of the markets for its products; uncertainties regarding government regulation and adoption of lidar for pedestrian safety, traffic congestion and smart city applications; the rate and degree of market acceptance of Velodyne's products; the success of other competing lidar and sensor-related products and services that exist or may become available; Velodyne's ability to identify and integrate acquisitions; uncertainties related to Velodyne's current litigation and potential litigation involving Velodyne or the validity or enforceability of Velodyne's intellectual property; and general economic and market conditions impacting demand for Velodyne's products and services. Velodyne undertakes no obligation to update or revise any forward-looking statements, whether as a result of new information, future events or otherwise, except as required by law.

View source version on businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20210420005317/en/


Contacts

Investor Relations
Andrew Hamer
Chief Financial Officer
InvestorRelations@velodyne.com

Media
Landis Communications Inc.
Sean Dowdall
(415) 286-7121
velodyne@landispr.com


Permalink : https://www.aetoswire.com/news/velodyne-lidar-signs-multi-year-sales-agreement-with-gatik/en

يونيفراكس تقدّم فليكس كات، وهي مادة محفّزة جديدة متخصّصة وعالية الأداء

 





 

بدعم من "كليرليك كابيتال"، توفر وسائط التحفيز الجديدة القائمة على الألياف من "يونيفراكس" إنتاجاً محسَّناً للتفاعلات التحفيزيّة الكيميائيّة والصناعيّة المتخصّصة، مع تطبيقات في إنتاج غاز الهيدروجين وخلايا الوقود



بوفالو، نيويورك -الخميس 22 أبريل 2021 [ ايتوس واير ]


(بزنيس واير)- قدّمت "يونيفراكس"، وهي الشركة الرائدة في تصنيع الموادّ المتخصّصة عالية الأداء، اليوم "فليكس كات" من "يونيفراكس"، وهي وسائط مرنة جديدة ذات مساحة سطح عالية مصمّمة لتوفير فعاليّة تحفيز محسّنة مع زيادة الإنتاجيّة باستخدام موادّ خام أقل. وتقدم "فليكس كات" الجاهزة للاستخدام في خلايا الوقود وإنتاج الغازات المتخصّصة والمعالجة الكيميائيّة وتنقية الهواء وغيرها من التطبيقات لجهات الحفز والشركاء الصناعيّين أداءً أفضل ووفورات كبيرة في التكاليف وسلامةً محسّنة للموظفين.


حلّ يغيّر قواعد اللعبة لأسواق المحفّزات المتخصّصة


مع اعتماد العديد من الصناعات حاليّاً على كريات الألومينا لدفع التفاعلات التحفيزيّة، غالباً ما تعاني شركات الكيماويّات المتخصّصة من التفاعلات المتعثّرة بسبب الموادّ المقيّدة والاستثمارات الأوليّة الهائلة ومتطلبات المساحة الكبيرة، هذا فضلاً عن اضطرارها أيضاً لمواجهة الانبعاثات الضارّة بالبيئة. وللتعامل مع هذه المشاكل، صمّمت "يونيفراكس" حلّاً داعماً للمحفّز قائماً على الألياف أخفّ بمعدل 15 مرّة من المعيار المعتمد في القطاع، مع استخدام محفّزات معدنيّة ومعادن أرضيّة نادرة أقلّ قيمة لتحقيق زيادة في الإنتاجيّة مع تحسين النقاء. ويسمح ذلك بزيادة الإنتاج باستخدام المعدات الموجودة ويتيح بصمةً أصغر للمفاعل في التصميمات المستقبليّة. ويمكن دمج "فليكس كات" في أنظمة التحكّم بانبعاثات المصنع الحاليّة لتقليل البصمات الكربونيّة والسماح للعملاء بتلبية معايير وكالة حمايّة البيئة الأكثر صرامة.


وفي هذا السياق، قال تشاد كانان، نائب الرئيس الأوّل للبحث والتطوير في "يونيفراكس": "يعد حلّ ’فليكس كات‘ عرضاً ثوريّاً حقاً باعتباره منتجاً مخصّصاً وخفيف الوزن للغاية وشديد التحمّل في الظروف القاسية التي تصادَف عادةً في العديد من المفاعلات". وأضاف: "توفّر ’فليكس كات‘ لشركائنا في القطاع إمكانيّة توفير ملايين الدولارات على صعيد تكاليف الموادّ والاستثمارات الرأسماليّة وتحسين الجودة على امتداد عمليّاتهم وانطلاقاً من المعدات الموجودة. ومن الانبعاثات الأنظف إلى تلبية معايير وكالة حماية البيئة الأكثر صرامة إلى تعزيز النقاء وزيادة معدلات التدفق وسرعات التحويل، تأتي ’فليكس كات‘ لتغيّر بالفعل قواعد اللعبة على صعيد مراعاة المعايير البيئيّة والاجتماعيّة والحوكمة في القطاع".


والجدير بالذكر أن ’فليكس كات‘ مهيّأة أيضاً للتأثير على اقتصاد الهيدروجين. ففي ظلّ زيادة الطلب على الهيدروجين، تدعم "فليكس كات" نمو إنتاج الهيدروجين من خلال تعزيز الانتقائيّة وزيادة الإنتاجيّة باستخدام مادة محفّزة أقلّ بشكل ملحوظ. وتقود تقنيّة "فليكس كات" إلى اعتمادٍ أكبر من خلال استخدام وحدات أصغر وأكثر كفاءة، ابتداءً من خلايا الوقود وصولاً إلى الأجهزة الاستهلاكيّة.


تكنولوجيا فعّالة قائمة على الألياف


من خلال الاستفادة من مساحة السطح الفعّالة للموادّ الليفيّة الفريدة من نوعها من "يونيفراكس"، تقدّم "فليكس كات" مخرجاتٍ محسّنة من خلال توفير مسارٍ أكثر تعقيداً لتحسين التحفيز داخل المفاعل. وتغني "فليكس كات" عن الحاجة إلى أي عمليّة غسيل أولي أو طلاء بالزيوليت قبل وضع المعادن المحفّزة. وقد بيّن الاختبار حتى الآن:


القدرة على استخدام معادن أقل بنسبة تصل إلى 80 في المائة، بما في ذلك معادن مجموعة البلاتين، مع الحصول على نفس معدّل التحويل

متانة قصوى على درجة حرارة تصل إلى 1,850 درجة فهرنهايت (~ 1,000 درجة مئويّة) مع نقاء أكثر اتّساقاً للمنتج

تحويل وانتقائيّة محسّنان للتفاعلات التحفيزيّة، حتى بعد التقادم، ما يتيح للمنشآت الصناعيّة إنتاجاً أفضل من خلال المعدّات الموجودة

التصاق قوي لمعادن مجموعة البلاتين مع عدم وجود أي خسارة في المحفّز تقريباً، حتى بعد التقادم الحراري

وتسمح بنية حصيرة الألياف خفيفة الوزن التي تميّز "فليكس كات" بتركيب ونزعٍ أكثر أماناً، وتحدّ من النفايات الخطرة، وتتيح فوائد هامة للقوى العاملة لدى عميل "يونيفراكس" وتعزز سلامة البيئة.


"فليكس كات" وحافظة تقنيّات "يونيفراكس" العميقة


تعدّ "فليكس كات" الخطوة الأولى لشركة "يونيفراكس" في التحفيز الصناعي، وتستند إلى تاريخ الشركة العميق في التصنيع والتقنيّة القائمة على الألياف. وتتمتع "يونيفراكس" بسجلّ حافل على مدى أكثر من 75 عاماً في تطوير وتوريد الموادّ الهندسيّة غير العضويّة على نطاق واسع للصناعات المتقدّمة حول العالم، بما في ذلك المركبات الكهربائيّة والفضاء الجوي والمعالجة الكيميائيّة.


وقال جون داندولف، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة "يونيفراكس" في معرض تعليقه: "تواصل ’يونيفراكس‘ سعيها إلى تحقيق مهمّتها المتمثّلة في توفير حلول أكثر نظافة ومراعاةً للبيئة وأماناً لعملائنا وشركائنا. و’فليكس كات‘ هي خطوة ثوريّة إلى الأمام للتحفيز الصناعي الذي يقوم على هذه الركائز الثلاثة". وتابع حديثه بالقول: "عملت ’يونيفراكس‘ بشكل وثيق مع شركاء في مجال البتروكيماويّات والوقود المتجدّد طوال تاريخ شركتنا. وفي ظل بحث هذه الصناعات عن تقنيّات جديدة ومبتكرة لتحقيق وفورات في التكاليف وكفاءات لا تستطيع المنتجات الحاليّة اليوم تقديمها، تقدم منتجات مثل ’فليكس كات‘، جنباً إلى جنب مع تقنيّة ’إيكو-ليتيك‘ لانبعاثات المركبات الجديدة، حلولاً فريدة لتغيير قواعد اللعبة لصناعات التحفيز بشكل عام. وسيكون لهذه المنتجات تأثير تحويلي على السلامة والتكلفة والبيئة في مئات العمليّات الصناعيّة والكيميائيّة".


هذا ويمكن تخصيص "فليكس كات" للشركاء كلٌّ على حدة ولعمليّات وتفاعلاتٍ محدّدة، ويمكن تصنيعها اليوم على نطاق واسع. وستكون "يونيفراكس" حاضرةً في مؤتمر ومعرض "هيدروجين 2021" الرقمي لمناقشةٍ أكثر استفاضةً مع الأطراف المهتمّة. للمزيد من المعلومات حول الحدث، يمكنكم زيارة هذا الرابط الإلكتروني.


لمعرفة المزيد من المعلومات حول "فليكس كات"، يمكنكم زيارة الرابط الإلكتروني /www.unifrax.com/landing-page/flexcat.


لمحة عن "يونيفراكس"


 


تقوم "يونيفراكس" بتطوير وتصنيع موادّ متخصّصة عالية الأداء تستخدم في تطبيقات متطورة بما في ذلك العزل الصناعي الذي يستخدم الحرارة المرتفعة، والمركبات الكهربائيّة، وتخزين الطاقة، والترشيح، والحماية من الحرائق، والمزيد غيرها. وتم تصميم منتجات "يونيفراكس" بهدف نهائي يتمثل في توفير الطاقة، وتقليل التلوث، وتحسين سلامة الأشخاص، والمباني والمعدات من خلال الوفاء بالتزامنا تجاه عملائنا بتوفير حلول أكثر مراعاةً للبيئة، وأنظف، وأكثر أماناً من أجل التحديات التي تعيق تطبيقاتهم. تملك "يونيفراكس" 37 منشأة تصنيع تعمل في 12 دولة ويعمل لديها أكثر من 2,700 موظف حول العالم. يمكنكم الاطلاع على المزيد من المعلومات عبر الموقع الإلكتروني التالي: www.unifrax.com. للحصول على التحديثات، يرجى متابعتنا عبر "تويتر" و"لينكد إن"، و"فيسبوك".


لمحة عن "كليرليك"


تعتبر مجموعة "كليرليك كابيتال جروب إل بيه" شركة استثماريّة تأسست عام 2006 وتدير شركات متكاملة عبر الأسهم الخاصة والائتمان وغيرها من الاستراتيجيّات ذات الصلة. ومن خلال نهج يركز على القطاع، تسعى الشركة إلى عقد الشراكات مع فرق الإدارة المتمرسة وذلك عبر توفير رأس مال متأنٍّ وطويل الأجل للشركات الديناميكيّة التي يمكنها الاستفادة من نهج "كليرليك" للتحسين التشغيلي المعروف بـ"أو بيه إس". وتضم القطاعات الرئيسيّة التي تستهدفها الشركة التكنولوجيا والصناعات والمستهلكين. وتملك "كليرليك" حاليّاً نحو 35 مليار دولار أمريكي من الأصول الخاضعة للإدارة، وقاد كبار مدراء الاستثمار فيها، أو شاركوا في قيادة، أكثر من 300 عمليّة استثمار. وتملك الشركة مكاتب في سانتا مونيكا ودالاس. للمزيد من المعلومات يمكنكم زيارة الموقع الالكتروني التالي www.clearlake.com ومتابعة الحساب على "تويتر" ClearlakeCap@.


يتضمن هذا البيان الصحفي وسائط متعددة. يمكنكم الاطلاع على البيان الكامل عبر هذا الرابط: /https://www.businesswire.com/news/home/20210421005357/en


 


إن نص اللغة الأصليّة لهذا البيان هو النسخة الرسميّة المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصليّة الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


Contacts

لصالح "يونيفراكس":


ديبورا إل. مايرز


مديرة التسويق والاتصالات العالميّة


البريد الإلكتروني: dmyers@unifrax.com


هاتف: 7168124802


 


لصالح "كليرليك":


جينيفر هورسون


البريد الإلكتروني: jhurson@lambert.com


هاتف: 8455070571




الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/يونيفراكس-تقدم-فليكس-كات-وهي-مادة-محفزة-جديدة-متخصصة-وعالية-الأداء/ar



Unifrax Introduces FlexCat™, a New Custom High-Performance Specialty Catalyst Material

  


Backed by Clearlake Capital, Unifrax’s new fiber-based catalysis media offers enhanced production for specialty chemical and industrial catalytic reactions, with applications in hydrogen gas and fuel cell production



BUFFALO, N.Y.-Thursday 22 April 2021 [ AETOS Wire ]


(BUSINESS WIRE) -- Unifrax, the leading manufacturer of high-performance specialty materials, today introduced FlexCat™ by Unifrax, a new high-surface area flexible media designed to provide enhanced catalyst effectiveness with increased yield using fewer raw materials. For use in fuel cells, specialty gas production, chemical processing, air purification and other applications, FlexCat offers catalyzers and industrial partners better performance, considerable cost savings, and improved safety for employees.


A game-changing solution for specialty catalyst markets


With many industries currently relying on alumina pellets to drive catalytic reactions, specialty chemical companies often grapple with stalled reactions because of clogged materials, large upfront investments and significant space requirements. They are also forced to contend with environmentally harmful emissions. To address these issues, Unifrax has designed a fibrous catalyst support solution that is 15 times lighter on average than the industry standard, while using significantly less precious metal catalysts and rare earth metals to drive an increase in yield while improving purity. This allows for increased output using existing equipment and enables a smaller reactor footprint for future designs. FlexCat can be incorporated into existing plant emission control systems to drive lower carbon footprints and allowing customers to meet tougher Environmental Protection Agency (EPA) standards.


“FlexCat is a truly revolutionary offering as a very lightweight, customized product form that is extremely durable in the harsh conditions typically encountered in many reactors,” said Chad Cannan, senior vice president of research and development, Unifrax. “FlexCat provides our industry partners with the potential to save millions of dollars across their operations in material costs, capital investments and improved quality from existing equipment. From cleaner emissions to meeting tougher EPA standards to increased purity, flow rates, and conversion speeds, the introduction of FlexCat is a true environmental, social, and governance (ESG) game changer for the industry.”


FlexCat is also poised to impact the hydrogen economy. As the demand for hydrogen increases, FlexCat supports the growth of hydrogen production through better selectivity and increased yield using significantly less catalyst material. FlexCat technology drives greater adoption by utilizing smaller and more efficient units that span from fuel cells to consumer devices.


Fiber-based technology that delivers


Leveraging the effective surface area of Unifrax’s unique fibrous material, FlexCat offers enhanced outputs by providing a more tortuous path for improved catalysis inside a reactor. FlexCat eliminates the need for any prewash or zeolite-coating process before applying catalyst metals. Testing to date has shown:


Ability to use up to 80 percent less metal, including platinum group metals (PGMs), while obtaining the same conversion yield

Extreme durability to nearly 1,850°F (~1,000°C) with more consistent product purity

Enhanced conversion and selectivity of catalytic reactions, even after aging, allowing industrial plants better output with existing equipment

Strong adhesion of PGMs and almost no loss of catalyst, even after thermal aging

FlexCat’s lightweight fiber mat structure allows for safer installation and removal, and limits hazardous waste, important benefits for Unifrax’s client’s workforce and the safety of the environment.


FlexCat and Unifrax’s deep technology portfolio


FlexCat is Unifrax’s first step into industrial catalysis, building on the company’s deep history of fiber-based technology and manufacturing. Unifrax has a track record of 75+ years developing and supplying engineered inorganic materials on a large scale to advanced industries worldwide, including electric vehicles, aerospace and chemical processing.


“Unifrax continues to pursue its mission to provide greener, cleaner, and safer solutions for our customers and partners. FlexCat is a revolutionary step forward for industrial catalysis that delivers on those three pillars,” commented John Dandolph, president and CEO, Unifrax. “Unifrax has worked closely with petrochemical and renewable fuels partners throughout our company’s history. As these industries look for new and innovative technologies to deliver cost-savings and efficiencies that current products can’t offer today, products like FlexCat, along with our new vehicle emissions technology Eco-lytic™, deliver unique, game-changing solutions to catalysis industries overall. These products will have a transformational impact on safety, cost, and the environment in hundreds of industrial and chemical processes.”


Customizable for individual partners, processes and specific reactions, FlexCat can be manufactured at scale today. Unifrax will be available at Hydrogen 2021 Digital Conference & Exhibition to discuss in more with interested parties. For more information on the event visit this link.


Learn more about FlexCat at www.unifrax.com/landing-page/flexcat/.


About Unifrax


Unifrax develops and manufactures high-performance specialty materials used in advanced applications, including high-temperature industrial insulation, electric vehicles, energy storage, filtration and fire protection, among many others. Unifrax products are designed with the ultimate goal of saving energy, reducing pollution and improving safety for people, buildings and equipment by delivering on our commitment to our customers of greener, cleaner, safer solutions for their application challenges. Unifrax has 37 manufacturing facilities operating in 12 countries and employs 2,700+ employees globally. More information is available at www.unifrax.com. For updates, follow us on Twitter, LinkedIn, and Facebook.


About Clearlake


Founded in 2006, Clearlake Capital Group, L.P. is an investment firm operating integrated businesses across private equity, credit and other related strategies. With a sector-focused approach, the firm seeks to partner with experienced management teams by providing patient, long-term capital to dynamic businesses that can benefit from Clearlake’s operational improvement approach, O.P.S.® The firm’s core target sectors are industrials, technology and consumer. Clearlake currently has approximately $35 billion of assets under management and its senior investment principals have led or co-led over 300 investments. The firm has offices in Santa Monica and Dallas. More information is available at www.clearlake.com and on Twitter @ClearlakeCap.


This press release features multimedia. View the full release here: https://www.businesswire.com/news/home/20210421005357/en/


 


Contacts

For Unifrax:

Deborah L. Myers

Global Marketing Communication Director

dmyers@unifrax.com

716.812.4802


For Clearlake:

Jennifer Hurson

jhurson@lambert.com

845.507.0571





Permalink : https://www.aetoswire.com/news/unifrax-introduces-flexcattrade-a-new-custom-high-performance-specialty-catalyst-material/en





ديل Deel، الشركة الرائدة لحلول التوظيف والدفع العالمية، تجمع تمويلاً بقيمة 156 مليون دولار أمريكي وتبلغ مكانة الشركة أحادية القرن

   تساهم مرحلة التمويل "ج"، بقيادة صندوق الاستثمار "واي سي كونتنيويتي"، بتخطي قيمة أسهم شركة "ديل" (Deel) الناشئة سريعة النمو عتبة الـ1.25 مليار دولار أمريكي 


سان فرنسيسكو -الخميس 22 أبريل 2021 [ ايتوس واير ]


(بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة "ديل" (Deel)، وهي شركة عالمية في مجال دفع الرواتب، تمكنت من تحطيم حواجز التوظيف في جميع أنحاء العالم، أنها قامت بجمع 156 مليون دولار أمريكي في إطار مرحلة التمويل من الفئة "ج" بقيادة صندوق "واي سي كونتنيويتي" الاستثماري. وأعلنت الشركة أيضاً عن ترحيبها بانضمام السيد علي روغاني إلى مجلس إدارتها. وقد تميزت هذه الجولة بمشاركة المستثمرَين الحاليين، كلّ من شركة "أندريسين هورويتز" و"سبارك كابيتال"، بالإضافة إلى كلّ من رجل الأعمال دارا خسروشاهي، والمستثمر لاشي جروم، ورجل الأعمال جيفري كاتزنبرج، والتنفيذي جيف ويلك، وأنتوني شيلر. ومع تخطي قيمة أسهمها عتبة الـ1.25 مليار دولار أمريكي، برزت "ديل" (Deel) كشركة رائدة في السوق في قطاع الرواتب والامتثال العالمي.


تسمح شركة "ديل" (Deel) للشركات بتوظيف أي شخص، في أي مكان، بطريقة متوافقة مع القوانين. مع "ديل" (Deel)، يتطلّب توظيف الموظفين أو المتعاقدين الدوليين وتأهيلهم أقل من 5 دقائق، من دون الحاجة إلى كيان محلي. كما يمكن الدفع لهؤلاء الموظفين والمتعاقدين باستخدام أكثر من 120 عملة، بمجرد نقرة واحدة.


تأسست شركة "ديل" (Deel) في عام 2018 على يد كلّ من أليكس بوعزيز وشواو وانج، وهما من خرّيجي معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. وكانت "ديل" (Deel) قد أدرجت مسألة معالجة هذه المشكلة ضمن أولوياتها بالفعل عندما بدأت الجائحة، مما وضع الشركة الناشئة في وضع متميز لمساعدة الشركات على التكيف مع التحول الكبير في معايير العمل والتوظيف.


وقال أليكس بوعزيز، الرئيس التنفيذي لشركة "ديل" (Deel): "أنشأنا ’ديل‘ (Deel) لتكون بمثابة الحل المناسب للشركات الراغبة في استقطاب الموظفين في أي مكان حول العالم، من الأرجنتين وصولاً إلى زامبيا." وأضاف: "بدأنا عملنا سعياً إلى معالجة مشكلة تعتبرها غالبية الشركات شاقة بطبيعتها. إلا أننا تمكنا مع شركة ’ديل‘ (Deel) من دمج جميع الحلول في منتج واحد تثق به الشركات وتستمتع باستخدامه، من أجل التوظيف ودفع الرواتب، فضلاً عن توفير أفضل تجربة ممكنة لفريق عملها العالمي. والآن، بفضل هذا الاستثمار الثالث الكبير، نحن متشوقون لتوفير المزيد من الفرص للشركات والموظفين والمتعاقدين حول العالم."


في عام 2020، حققت "ديل" (Deel) نمواً بمعدل 20 ضعفاً في العائدات، وهي تدعم حالياً أكثر من 1،800 شركة في جميع أنحاء العالم. وقد أدى النمو الهائل الذي حققته "ديل" (Deel) إلى نجاحها في تأمين جولات تمويل متتالية، جمعت ما مجموعه 206 ملايين دولار في أقل من عام. وتخطط "ديل" (Deel) لاستخدام الأموال التي حققتها في مرحلة التكويل من الفئة "ج" من أجل مواصلة التوسع الدولي، من خلال الدخول إلى أسواق جديدة وإنشاء 80 كياناً جديداً مملوكاً من "ديل" (Deel) حول العالم خلال عام 2021. كما تخطط "ديل" (Deel) أيضاً لتنمية فريقها من خلال توظيف الأفراد ذوي المواهب الاستثنائية في جميع أنحاء العالم. بالإضافة إلى ذلك، ستواصل "ديل" (Deel) تحسين، وتطوير وتنمية عروض منتجاتها في جميع المجالات، من خلال التركيز على ميزات مختلفة، مثل الأسهم المخصّصة للموظفين وواجهة برمجة التطبيقات المفتوحة.


من جانبه، قال علي روجاني، من صندوق "واي سي كونتنيويتي" للاستثمار: "تشهد الطريقة التي يعمل من خلالها الأفراد تغيراً كبيراً، وتتولى ’ديل‘ (Deel) تمهيد الطريق لتمكين هذا التغيّر." وأضاف: "كانت ’ديل‘ (Deel) في طليعة الجهود لتسهيل وتمكين العمل عن بعد قبل الجائحة، وستواصل العمل على تحقيق ذلك لوقت طويل بعد انتهائها. تمّ تزويد فريق العمل بالمؤهلات اللازمة تجعله بوضع فريد لإزالة العقبات التي تعترض العمل عن بعد، بما يسمح للشركات بتوظيف أفضل المواهب في العالم، بدلاً من اختيار المواهب الأقرب إليها فقط."


وقال رجل الأعمال دارا خسروشاهي، الرئيس التنفيذي لشركة "أوبر": "أنا متحمس للاستثمار في منصة ’ديل‘ (Deel)، التي تتولى تبسيط التفاصيل المعقدة المرتبطة بالمدفوعات والامتثال، وإزالة العقبات، بما يسمح للشركات حول العالم بتوظيف أفضل المواهب في أي مكان، بدلاً من الاكتفاء بتوظيف المواهب الأقرب إليها."


يعمل فريق العمل الخاص بشركة "ديل" (Deel) بالكامل عن بعد، وقد نما الفريق من 7 موظفين إلى أكثر من 120 موظفاً في 26 دولة منذ يناير 2020. وتتوقع "سي بي إنسايتس" أن ينمو قطاع برمجيات الموارد البشرية الافتراضية إلى 43 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2026، حيث تساهم منصات التكنولوجيا مثل "ديل" (Deel) بمساعدة الشركات على التحوّل إلى العمل عن بعد أولاً.


لمحة عن شركة "ديل" (Deel)


تعدّ "ديل" (Deel) حلاً عالمياً في مجال الامتثال ودفع الرواتب، يساعد الشركات على توظيف أي شخص في أي مكان. باستخدام عملية الخدمة الذاتية التي تتيحها التكنولوجيا، أصبح بإمكان الشركات حالياً أن توظف متعاقدين مستقلين وموظفين بدوام كامل في أكثر من 150 دولة، بشكل متوافق مع القوانين وفي غضون دقائق فقط. تتعاون "ديل" (Deel) مع أكثر من 250 خبيراً في مجال القانون والمحاسبة والتنقلية والضرائب بصفة شركاء، ما يسمح لأي شركة بإنشاء وتوقيع وإرسال العقود المتوافقة مع الموقع من مكتبة من النماذج القياسية. تتولى "ديل" (Deel) أتمتة عملية جمع المستندات الخاصة بالبلد، مثل المستندات الضريبية من المتعاقدين والموظفين، لضمان إعدادها بشكل صحيح. كما تسمح المنصة للشركات بدفع رواتب المتعاقدين والموظفين الدوليين بأكثر من 120 عملة بمجرد بضع نقرات. يمكنكم التعرف على المزيد عن "ديل" (Deel) هنا.


يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20210421005590/en/


إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


 


Contacts


ليزا تارتر


البريد الالكتروني: lisa@tidalwavepr.com


 


 

الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/ديل-deel-الشركة-الرائدة-لحلول-التوظيف-والدفع-العالمية-تجمع-تمويلا-بقيمة-156-مليون-دولار-أمريكي-وتبلغ-مكانة-الشركة-أحادية-القرن/ar 

Deel, the Leading Platform for Global Hiring and Payments, Raises $156m Reaching Unicorn Status

  The Series C, led by YC Continuity Fund, puts fast-growing Deel’s valuation at $1.25B 

SAN FRANCISCO-Thursday 22 April 2021 [ AETOS Wire ]


(BUSINESS WIRE)-- Deel, the international payroll company shattering hiring barriers worldwide, announced today that it has raised $156 million in Series C funding led by the YC Continuity Fund and has welcomed Ali Rowghani to its board. The round was co-led by existing investors Andreessen Horowitz and Spark Capital. Dara Khosrowshahi, Lachy Groom, Jeffrey Katzenberg, Jeff Wilke, and Anthony Schiller also participated in the round, among others. With a valuation of $1.25 billion, Deel has emerged as a market leader in the global payroll and compliance space.


Deel allows businesses to hire anyone, anywhere, in a compliant manner. Hiring and onboarding international employees or contractors takes under 5 minutes, with no local entity required. Paying them in 120+ currencies takes just a click.


Deel was co-founded in 2018 by MIT alumni Alex Bouaziz and Shuo Wang. Deel was already focused on this pain point when the pandemic hit, putting the startup in a prime position to help companies adjust to the dramatic shift in working and hiring norms.


"We built Deel to be the solution for companies wanting to hire anywhere around the world, from Argentina to Zambia," said Deel CEO Alex Bouaziz. "We set out to solve a problem that the majority of businesses found inherently daunting. With Deel, we were able to consolidate everything into a product people trust and enjoy using to hire, to pay, and to give their global team members the best experience possible. Now with this third sizable investment, we can't wait to open even more doors for businesses, employees, and contractors around the world."


In 2020, Deel grew by 20X in revenue and now supports over 1,800 businesses worldwide. Deel’s explosive growth led to back-to-back funding rounds, totaling $206 million in under a year. With this Series C financing, Deel plans to continue international expansion by tapping into new markets and setting up 80 new Deel-owned entities across the world in 2021. Deel also plans to grow its team by hiring exceptional talent across the globe. Additionally, Deel will continue to improve, build, and grow their product offerings across the board by focusing on features such as employee equity and an open API.


“The way people work is fundamentally changing and Deel is leading the way,” said Ali Rowghani, from YC Continuity. “Deel was at the forefront of remote work pre-pandemic, and it will be long after. The team is uniquely equipped to remove the obstacles of remote work so companies hire the best talent in the world, instead of only those nearest to them."


“I’m excited to be investing in Deel the platform, which streamlines the complex minutiae of payments and compliance, removing the obstacles so that companies worldwide can go ahead and hire the best talent anywhere, instead of just the nearest talent to them,” said Dara Khosrowshahi, Uber CEO.


Deel’s own team is entirely remote, and has grown from 7 employees to over 120 across 26 countries since January 2020. CB Insights projects the industry for virtual HR software will grow to $43 billion by 2026 as technology platforms like Deel help businesses make the transition to remote-first work.


About Deel


Deel is a global compliance and payroll solution that helps businesses hire anyone, anywhere. Using a tech enabled self serve process, businesses can now hire independent contractors and full time employees in over 150 countries, compliantly and in minutes. With more than 250 legal, accounting, mobility and tax experts as partners, Deel enables any business to compliantly create, sign and send localized contracts from a library of templates. Deel automates the process of collecting country specific documents like tax documents from contractors and employees, to ensure they’re correctly set up. The platform also allows companies to pay international contractors and employees in more than 120 currencies with just a few clicks. Learn more about Deel here.


View source version on businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20210421005590/en/


Contacts


Lisa Tarter

lisa@tidalwavepr.com



Permalink : https://www.aetoswire.com/news/deel-the-leading-platform-for-global-hiring-and-payments-raises-156m-reaching-unicorn-status/en 

تعهد المناخ يعلن عن انضمام أكثر من 100 شركة موقّعة ملتزمة بتحقيق صافي معدوم من انبعاثات الكربون بحلول عام 2040 أو قبل ذلك

 تولد الشركات الموقّعة على التعهد والبالغ عددها 105 شركة معاً أكثر من 1.4 تريليون دولار من الإيرادات العالمية السنوية ويعمل
لديها أكثر من 5 ملايين موظف عبر 25 قطاعاً في 16 دولة

يعدّ "تعهد المناخ" التزاماً شاركت في تأسيسه كلّ من "أمازون" و"جلوبال أوبتيميزم" لتلبية أهداف اتفاقية باريس للمناخ قبل عشرة أعوام من موعدها وتحقيق صافي معدوم من انبعاثات الكربون بحلول عام 2040 

سياتل-الخميس 22 أبريل 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم كل من شركة "أمازون" و"جلوبال أوبتيميزم" عن قيام أكثر من 100 شركة بالتوقيع على تعهد المناخ. من بين الشركات الموقعة حديثاً والبالغ عددها 52 والتي انضمت إلى تعهد المناخ اليوم علامات تجارية معروفة بما في ذلك "ألاسكا إيرلاينز" و"كولجايت – بالموليف" و"هاينكن" و"بيبسيكو"  و"تيليفونيكا" و"فيزا".  تولد الشركات الموقّعة على التعهد معاً أكثر من 1.4 تريليون دولار من العائدات الناتجة عن المبيعات العالمية السنوية ويعمل لديها أكثر من 5 ملايين موظف عبر 25 قطاعاً في 16 دولة – ما يبرهن الأثر الجماعي  الذي قد يحدثه "تعهد المناخ" في معالجة مسألة التغير المناخي.

وتوافق الشركات الجديدة الموقّعة على "تعهد المناخ" على ما يلي:

  • قياس وإعداد تقارير حول انبعاثات غازات الدفيئة بشكل منتظم؛
  • تنفيذ استراتيجيات إزالة الكربون بما يتماشى مع اتفاقية باريس من خلال تغييرات وابتكارات فعلية في قطاع الأعمال، بما في ذلك تحسينات الكفاءة والطاقة المتجددة وتخفيض المواد وغيرها من استراتيجيات إزالة انبعاثات الكربون الأخرى؛
  • تحييد أي انبعاثات متبقية مع تعويضات إضافية وقابلة للقياس وفعلية ودائمة وذات فائدة اجتماعية لتحقيق حيادية الكربون بحلول عام 2040- أي قبل عقد من التاريخ المستهدف في اتفاقية باريس لعام 2050

هذا وتتخذ جميع الشركات الجديدة الموقّعة إجراءات فعلية وعالية الأثر قائمة على العلم لمعالجة أزمة التغير المناخي وذلك من خلال الابتكار في كفاءة سلسلة الإمدادات، والنقل المستدام، والاقتصاد الدائري، وحلول الطاقة النظيفة، وغيرها المزيد. كما تقوم الكثير من المؤسسات بإشراك العملاء بصورة فعلية في مسيرتها لتحقيق صافي معدوم من انبعاثات الكربون من خلال مبادرات تركز على التغليف المبتكر وتصميم وتطوير المنتجات المستدام، مع توفير حلول لتمكين العملاء من خفض انبعاثاتهم الخاصة بواسطة الحملات التثقيفية وتجارب التسوّق المستدامة.

وقال جيف بيزوس، المؤسّس والرئيس التنفيذي لشركة "أمازون"، في هذا السياق: "منذ أقل من عامين، شاركت شركة ’أمازون‘ و’جلوبال أوبتيميزم‘ بتأسيس تعهد المناخ ودعت الشركات إلى بلوغ أهداف اتفاقية باريس للمناخ قبل عشرة أعوام من موعدها - واليوم قامت أكثر من 100 شركة تملك أكثر من 1.4 تريليون دولار من الإيرادات العالمية السنوية ويعمل لديها أكثر من 5 ملايين موظف بالتوقيع على هذا التعهد." وأضاف: "نحن فخورون بالوقوف إلى جانب الشركات الموقعة الأخرى لاستخدام امتدادنا من أجل إزالة الكربون من الاقتصاد من خلال دعم التغيير والابتكار الفعليين في مجال الأعمال".

ومن جهتها، قالت كريستيانا فيغيرس، الرئيسة السابقة لشؤون التغير المناخي في الأمم المتحدة والشريكة المؤسسة الحالية لـ"جلوبال أوبتيميزم": "ساعدنا في إطلاق ’تعهد المناخ‘ لإثبات الجدوى من تنفيذ نموذج يسمح بتسريع عملية إزالة الكربون مع الشركات الأكثر طموحاً. وقد انضمّت اليوم أكثر من 100 شركة، بما في ذلك العلامات التجارية الخاصة بالأجهزة المنزلية والشركات من جميع القطاعات الصناعية، إلى ’تعهد المناخ‘ بهدف تحقيق صافي معدوم من انبعاثات الكربون بحلول عام 2040. وتبرهن هذه الشركات أن التحرك بسرعة أكبر نحو إزالة الكربون من أعمالها هو السبيل إلى بلوغ الميزة التنافسية. ولا شك في أننا عند نقطة تحول لإنشاء اقتصاد منخفض الانبعاثات الكربونية المتوخى في إطار اتفاقية باريس. وأنا أشيد بقيادة الشركات التي انضمت فعلاً إلى ’تعهد المناخ‘، وأتطلع إلى الترحيب بـالشركات الـ 100 القادمة".

ترحب شركة "أمازون" و"جلوبال أوبتيميزم" بالشركات الموقعة الجديدة التي التزمت بـ"تعهد المناخ".

 

 "إيكوم"

                   

"مايس جروب"

 

"ألاسكا إيرلاينز"

                   

مجموعة "مورغان سيندال"

 

"إيرمي"

                   

"ناتشورال كابيتال بارتنرز"

 

"أتلانتيا"

                   

"أوبتيموس رايد"

 

"بيلروك جروب"

                   

"بيبسيكو"

 

"بلاكلاين"

                   

"بولينايشن"

 

"كولجيت-بالموليف"

                   

"بورتلاند جنرال إلكتريك"

 

"كونفوي"

                   

"بوستي"

 

"ديلفيس إيكو"

                   

"بريجيس"

 

"دايركت هيلثكير سوليوشنز" المحدودة

                   

"بروتيكتور سيلارز"

 

مطار إدمونتون الدولي

                   

"كورن فودز"

 

شركة "إليزا"

                   

 مجموعة "ريل ديليفيري"

 

"إي في برايفت إكويتي"

                   

"رويال فيليبس"

 

"فيلا سوليوشنز"

                   

مجموعة "راسل"

 

"جرابل"

                   

"سينسبريز"

 

مجموعة "جرينكور"

                   

"سيكوري جروب"

 

"هاينكن"

                   

"سونيديكس"

 

"إتش إتش جلوبال"

                   

مجموعة "سبرينجر نايتشر"

 

"آي جي إس إنيرجي"

                   

"ستوريجو جيوتكنولوجيز"

 

"آي إم آي

                   

مجموعة "إس تي في"

 

"إن آت لوريل بوينت"

                   

"تيلفونيكا"

 

"كارما اوتوموتيف"

                   

"تيليبرفورمانس"

 

"ليس بلان"

                   

"ذا ساستاينابل سيتي"

 

"لايف سترو"

                   

"يورينكو"

 

"ليل باكاجينج" المحدودة

                   

"يو إس تي"

 

"لايم"

                   

"فيزا"

 

تتوفر معلومات حول جميع الشركات الجديدة الموقعة الـ 52 التي التزمت بتعهد المناخ عبر مدوّنة "لمحة عن  أمازون"، بحيث تشمل الشركات الجديدة الموقعة كلاً من:

لمحة عن "ألاسكا إيرلاينز"

تقدم خطوط ألاسكا الجوية "ألاسكا إيرلاينز" خدماتها لأكثر من 120 وجهة في جميع أنحاء الولايات المتحدة والمكسيك وكندا وكوستاريكا، وتصل إلى مواقع حول العالم من خلال تحالف "وان وورلد". تلتزم الشركة منذ أمد بعيد برعاية الأشخاص والبيئة، وتنطلق في خطوة جريئة لخفض التأثيرات على المناخ على المديين القريب والبعيد للوصول إلى صافي معدوم من انبعاثات الكربون بحلول عام 2040. وذلك يشمل تحسينات مستمرة في كفاءة أسطولها؛ وتوحيد وتوسيع نطاق استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي الأولى من نوعها للتخطيط لمسارات محسنة، وخفض نسبة حرق الوقود وانبعاثات الكربون؛ والعمل مع الحكومة والقطاع لتوسيع نطاق توافر وقود الطائرات المستدام واستخدامه، والتي تبلغ فيها نسبة انبعاثات الكربون أقلّ من 80 في المائة على أساس دورة الحياة؛ واستكشاف وتطوير مناهج الدفع الجديدة التي تدعم تقنيات التشغيل الكهربائي للطيران الإقليمي؛ والاستثمار في تعويضات الكربون الموثوقة بغية سد أي فجوة فيما يتصل بهذا الهدف. وتعمل الشركة بالفعل على خفض الانبعاثات من خلال تحسين الأسطول، وتوفير الوقود من خلال جُنيحات طائراتها المصممة بشكل فريد ، وتقنية الملاحة التي توفر المسار الأكثر كفاءة. ومن خلال برنامج الاستدامة الاجتماعية والبيئية الأوسع نطاقاً، "ليفت"، تدعو شركة "ألاسكا إيرلاينز" العملاء إلى التبرع بأميالهم لدعم المنظمات غير الهادفة للربح مثل منظمة الحفاظ على الطبيعة و "يو إن سي إف"، لشراء تعويضات الكربون مع "ذا جود ترافيلير"، وللحد من النفايات من خلال عمليات إعادة التدوير أثناء الطيران (التي تم إيقافها بشكل مؤقت بسبب جائحة "كوفيد-19") ، والسفر بزجاجات المياه القابلة لإعادة الاستخدام من خلال مبادرة الشركة "إملأ الزجاحة قبل الطيران"  #FillBeforeYouFly.

ومن جهته، قال بن مينيكوتشي، الرئيس التنفيذي لشركة "ألاسكا إيرلاينز": "نحن في شركة ’ألاسكا إيرلاينز‘ ندرك أن السفر يمكنه أن يحدث فارقاً كبيراً في حياة الناس، ونلتزم بالعمل بطريقة مسؤولة من الناحيتين الاجتماعية والبيئية." وأضاف: "نحن نعمل بهدف تحقيق رسالتنا المتمثّلة في الحرص على أن الاستدامة تشكل جزءاً أساسياً من ثقافتنا، ونحن ممتنون للشركاء في قطاع الطيران وخارجه الذين يعملون معنا لجعل الطريق إلى صافي معدوم من انبعاثات الكربون حقيقة واقعة. سيتطلّب الأمر مشاركة الجميع للوصول إلى ذلك الهدف، كما يعدّ الانضمام إلى الشركات الأخرى التي تولي اهتماماً خاصاً بالاستدامة كجزء من ’تعهد المناخ‘ خطوة مهمة."

"كولجايت – بالموليف"

تتصوّر شركة "كولجايت - بالموليف" معالم مستقبل صحي أكثر لجميع الناس في جميع أنحاء العالم ولحيواناتهم الأليفة وكوكب الأرض برمّته. تلتزم الشركة بالحفاظ على البيئة من خلال تسريع وتيرة التحركات والاجراءات المتّخذة لمواجهة التغير المناخي. وتتمثل إحدى أولوياتنا القصوى في استخدام الطاقة المتجددة لتشغيل جميع عملياتنا بحلول العام 2030 من خلال تركيب الألواح الشمسية وإبرام اتفاقيات شراء الطاقة. من خلال العلامات التجارية المستخدمة من قبل الأسر المنزلية بما فيها "كولجايت" و"بالموليف" و"تومز أوف ماين" و"هيلز" وغيرها، تقدم "كولجايت - بالموليف" خدماتها إلى مليارات الأفراد حول العالم. وتلتزم الشركة بتحقيق النمو والعمل بمسؤولية وبشكل مستدام لصالح الأفراد والعملاء والمجتمعات التي تخدمها. وتبحث باستمرار عن أفضل الطرق وأكثرها استدامة لتصنيع منتجاتها وتغليفها، وعن فرص لاستخدام كميات أقل من المواد البلاستيكية والمياه والطاقة، إلى جانب الحد من المخلفات. وفي عام 2019، طرحت "كولجايت" أول أنبوب لمعجون أسنان قابل لإعادة التدوير، بهدف تحقيق نقلة نوعية في حافظتها العالمية بحلول العام 2025. تشارك "كولجايت" حالياً التكنولوجيا خاصتها مع أطراف ثالثة، بما فيهم المنافسين لها، دعماً منها لتحويل جميع الأنابيب لتصبح قابلة لإعادة التدوير. وتأخذ الشركة على عاتقها أيضاً مسؤولية الحفاظ على المياه من خلال مبادرتها لتوفير المياه، التي تشجع العملاء على "إغلاق الصنبور" أثناء تنظيف أسنانهم بالفرشاة، الأمر الذي يساعد الأفراد على توفير 155 مليار جالون من المياه و8.3 مليون طن متري من غازات الدفيئة منذ العام 2016.

وفي هذا السياق، قالت برابها باراميسواران، الرئيسة العالمية لشركة "كولجايت - بالموليف": "تفخر ’كولجايت‘ بالانضمام إلى ’تعهد المناخ‘، إدراكاً منها بأنّ المساءلة والشراكة والتعاون هي عناصر ضرورية لتحقيق التحسينات البيئية المستدامة التي نرغب بها جميعًا". وأضافت: "مع تسابق العديد من الأسر المنزلية على علامة ’كولجايت‘ التجارية، ينبغي علينا اغتنام الفرصة الاستثنائية - وتحمّل المسؤولية الملقاة على عاتقنا - لخفض بصمتنا البيئية وتسريع وتيرة التحركات لمواجهة التغير المناخي. نفخر بالتقدم الذي أحرزناه ونلتزم ببذل المزيد من الجهود في حين تعمل شركتنا بجد لإعادة تصور مستقبل صحي أكثر لجميع الأفراد وحيواناتهم الأليفة وكوكب الأرض برمّته."

"هاينكن"

تقدّم "هاينكن" خدماتها للمستهلكين في جميع أنحاء العالم، ولا تدرك تماماً أهمية إدارة شركة مربحة، إنما أيضاً مستدامة. ويؤكد هدف الشركة الطموح في تحقيق التنمية المستدامة منذ عقد من الزمن، والمتمثل في "تخمير عالم أفضل"، على التزامها بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، وبناء خارطة طريق لتحقيق هذه الأهداف. وتشمل هذه الأهداف ضمان القيام بمساهمات هادفة وشفافة لحماية الكوكب، وتحقيق الازدهار، ووضع حد لكافة أوجه الفقر. وفي إطار هذا الطموح، حققت "هاينكن" بالفعل انخفاضًا بنسبة 51 في المائة في انبعاثات الكربون وانخفاضًا بنسبة 33 في المائة في استهلاك المياه في عملياتها منذ العام 2008. تمتد جهود الاستدامة التي تبذلها الشركة على امتداد سلسلة القيمة بأكملها انطلاقاً من "صنع الخمرة من الشعير وصولاً إلى تقديمها في الحانات"، وذلك من خلال دعم الزراعة المستدامة والتخمير والتعبئة والتغليف والتوزيع، والدعوة إلى الاستهلاك المسؤول للكحول.

وقال دولف فان دين برينك، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "هاينكن": "نحن نعمل بحماس على مدى أكثر من 150 عاماً لإحداث تأثير إيجابي على العالم من حولنا. إذ ندرك تماماً أنه لا يمكننا الازدهار إلا إذا ازدهر شعبنا وكوكبنا والمجتمعات من حولنا". وأضاف: "هذا الأمر يعني اعتماد فلسفة وشعار ’تخمير عالم أفضل‘ في أنشطتنا كافة. ونعلم أيضاً أن الأفعال دائماً أبلغ من الأقوال، وأنّ تحقيق تغيير حقيقي ودائم لا يمكن أن يتحقق إلا من خلال جهد جماعي. يجب أن نفكر ونتصرف بشمولية عند إدراك مدى تأثير شعار "تخمير عالم أفضل" بشكل إيجابي على منظومة ’هاينكن‘ بأكملها - التي تشمل موظفينا وشركائنا وموردينا والمنظمات غير الحكومية والحكومات والمجتمعات المحلية وأصحاب المصلحة الآخرين. من خلال الانضمام إلى ’تعهد المناخ‘، فإننا نعزز التزامنا بالاستدامة، ويسعدنا الانضمام إلى مجتمع يشارك المعرفة والأفكار وأفضل الممارسات".

"بيبسيكو"

من خلال حافظة من العلامات التجارية الشهيرة - من ضمنها "كويكر" و"ووكرز" و"جاتورايد" و"دوريتوس" و"صودا ستريم" - ومجموعة واسعة من منتجات الأطعمة والمشروبات التي يستمتع بها العملاء في جميع أنحاء العالم، تلتزم "بيبسيكو" باستخدام امتدادها وانتشارها وخبرتها للمساعدة في بناء منظومة غذائية أكثر استدامة. تسعى شركة "بيبسيكو" إلى تحقيق تصورها المتمثّل في إنشاء نظام غذائي يمكن أن يوفر الأطعمة والمتعة، ويستمر في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وكل ذلك دون تجاوز الحدود الطبيعية للكوكب. تركّز الشركة على تعزيز الزراعة المستدامة، ومعالجة انعدام الأمن المائي، والتخلص من المخلفات البلاستيكية، وتطوير المزيد من المنتجات المغذية والمستدامة، وخفض انبعاثات غازات الدفيئة عبر سلسلة القيمة الخاصة بها. في إطار هذه المساعي المبذولة، تعمل شركة "بيبسيكو" على بناء عالم لا تتحول فيه العبوات إلى مخلفات. حالياً، إنّ 88 في المائة من العبوات التي تصنّعها الشركة قابلة لإعادة التدوير، أو قابلة للتحويل إلى سماد، أو قابلة للتحلل، ويمثل هدف الشركة في الوصول إلى نسبة 100 في المائة بحلول العام 2025. وتواصل شركة "بيبسيكو" أيضًا توسيع نطاق برنامج "الاستدامة أولاً" ("سستاينبل فروم ذا ستارت")، وهي مبادرة تأخذ في الاعتبار الأثر البيئي في كل مرحلة من مراحل تطوير المنتجات. في يناير 2021، أعلنت شركة "بيبسيكو" عن هدف جديد قائم على العلوم يتمثل في خفض انبعاثات الكربون بأكثر من 40 في المائة بحلول العام 2030 (مقارنة مع خط الأساس في عام 2015) - وتحقيق أكثر من ضعف التزامها السابق بالمناخ، والسعي إلى تحقيق صافي انبعاثات صفرية بحلول العام 2040.

وقال رامون لاغوارتا، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "بيبسيكو" في هذا السياق: "يسرّ شركة ’بيبسيكو‘ الانضمام إلى ’تعهد المناخ‘ فيما نواصل سعينا للمساعدة في بناء النظم الغذائية الأكثر استدامة وتجدداً." وأضاف: "في الوقت الذي يكافح فيه العالم بصعوبة للتعافي من التأثير الصادم الذي تسبّب به هذا الوباء العالمي، لا بد من إيجاد حلول مشتركة للتحديات المشتركة. بالتالي، يتعيّن علينا جميعاً أن نضطلع بدورنا بشكل فردي، لكن ينبغي أن نضمّ أيضاً جهودنا للتعاون في مجال معالجة التغيّر المناخي والوصول إلى صافي معدوم للانبعاثات بحلول عام 2040."

تليفونيكا
بصفتها واحدة من أكبر مشغلي الهاتف ومزوّدي خدمات شبكات الهاتف المحمول في العالم، تلتزم "تليفونيكا" بالحد من انبعاثات الكربون الناتجة عن عملياتها، فضلاً عن تقديم الحلول المناسبة لتمكين العملاء من الحد من انبعاثاتهم الخاصة. كما تلتزم "تليفونيكا" بالفعل باتخاذ التدابير اللازمة لخفض الانبعاثات على امتداد سلسلة القيمة بأكملها، بما يتماشى مع الهدف المتمثّل في إبقاء درجات الحرارة العالمية تحت عتبة 1.5 درجة مئوية. ويشمل ذلك الالتزام بالوصول إلى صافي انبعاثات صفرية بحلول عام 2025 عبر جميع عملياتها في الأسواق الرئيسية (مثل إسبانيا والمملكة المتحدة وألمانيا والبرازيل)، وتحقيق صافي انبعاثات صفرية عبر مختلف عملياتها في أمريكا اللاتينية وسلسلة القيمة الأوسع نطاقاً بحلول عام 2040. هذا وتلتزم الشركة أيضاً بمساعدة عملائها على تخفيض الانبعاثات الناتجة عن عملياتهم من خلال خدمات الاتصال وخدمات "إيكو سمارت" (Eco Smart)، وهو ختم خاص بالمنتجات يساعد المتسوقين على دمج معايير الاستدامة بسهولة في قرارات الشراء التي يقومون بها. وفي العام الماضي، تمكنت المنتجات التي تحمل ختم "إيكو سمارت" من مساعدة العملاء على تجنب أكثر من 9.5 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون، وهي نسبة من الكربون تعادل غرس 158 مليون شجرة.

وفي معرض تعليقها على الأمر، قالت إيلينا فالديرابانو، المديرة العالمية لقسم الأخلاقيات المؤسسية والاستدامة في "تليفونيكا": "من خلال استراتيجيتنا للطاقة وتغير المناخ، نركز جهودنا على التخفيف من تأثير عملياتنا، والاستفادة من الفرص الجديدة، والتطور لمعالجة المخاطر المناخية." وأضافت: "يشكّل انضمامنا إلى ’تعهد المناخ‘ انعكاساً لرغبتنا في تعزيز التزامنا بالاستدامة، ونحن سعداء للغاية للانضمام إلى مجتمع من الشركات الرائدة الأخرى التي تضع الاستدامة في قائمة أولوياتها."

"فيزا"
بصفتها شركة رائدة في مجال تكنولوجيا المدفوعات الرقمية العالمية، تلتزم "فيزا" بالمساهمة في الوصول إلى عالم أكثر استدامة وشمولاً، فضلاً عن الاضطلاع بدور ريادي في القطاع في مجال التحوّل العالمي إلى اقتصاد منخفض الكربون. وتشمل إنجازات "فيزا" في مجال الاستدامة نجاحها في تحقيق هدفها المتمثل في استخدام الطاقة الكهربائية المتجددة بنسبة 100 في المائة بحلول عام 2020، وتحسين استدامة مكاتبنا ومراكز البيانات من خلال تحقيق كفاءة الطاقة والمياه، وتحويل المخلّفات من المكبّات، وبرنامج فرق العمل العالمية الخضراء للموظفين. وفي عام 2020، أصدرت "فيزا" سندات خضراء بقيمة 500 مليون دولار أمريكي،  يعتقد أنّها أول سندات تصدرها شبكة مدفوعات رقمية، للمساعدة في دعم هذه الجهود. كما تواصل "فيزا" في تحفيز وتمكين التجارة المستدامة من خلال الشراكات والبرامج الاستراتيجية التي تركز على ترسيخ الاستدامة في بطاقات الدفع والحسابات، وتمكين السلوكيات المستدامة من خلال عملها في مجالات النقل، وشحن المركبات الكهربائية، والسفر، والسياحة.

وقال ألفريد إف. كيللي جونيور، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "فيزا" في هذا السياق: "نحن في شركة ’فيزا‘ ملتزمون بتحقيق الاستدامة ورسم معالم مستقبل أكثر استدامة." وأضاف: "نحن فخورون للغاية بانضمامنا إلى ’تعهد المناخ‘، وهي خطوة تجسّد تعهدنا بالوصول إلى صافي معدوم من الانبعاثات بحلول عام 2040، ونتطلع إلى التعاون مع الشركات الموقّعة على هذا التعهّد لمواصلة تطوير وتعزيز هذه الجهود الهامة."

لمحة عن "تعهّد المناخ"

في عام 2019، شاركت كلّ من "أمازون" و"جلوبال أوبتيميزم" في تأسيس "تعهّد المناخ"، وهو التزام بتحقيق صافي معدوم من انبعاثات الكربون بحلول عام 2040 - أي قبل عشرة أعوام من التاريخ المحدد في اتفاقية باريس لعام 2050. وقد بلغ عدد الشركات الموقّعة حالياً على "تعهّد المناخ" 105 شركات – في إشارة هامة إلى أننا سنشهد نمواً سريعاً في الطلب على المنتجات والخدمات التي تساعد على الحد من انبعاثات الكربون في المستقبل. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي:  www.theclimatepledge.com.

لمحة عن "أمازون"

تتمثل مبادئ "أمازون" في أربع نقاط هي: التركيز على العملاء بدلاً من المنافسين، والشغف بالابتكار، والالتزام بالامتياز التشغيلي، والتفكير على المدى الطويل. وتشمل بعض المنتجات والخدمات الرائدة التي تقدمها شركة "أمازون": تعليقات العملاء، وتمكين التسوّق بنقرة واحدة، والتوصيات المخصصة، وبرنامج "برايم"، وبرنامج "فولفيلمنت باي أمازون"، وخدمات أمازون عبر الويب "إيه دبليو إس"، و"كيندل دايركت بابليشينج"، و"كيندل"، وحواسيب "فاير" اللوحية، وأجهزة تلفزيون "فاير"، و"أمازون إيكو"، و"أليكسا". للاطلاع على المزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي:  www.amazon.com/about.

لمحة عن "جلوبال أوبتيميزم"

أنشئت "جلوبال أوبتيميزم" لتسريع التغيير التحولي على امتداد القطاع. إن تحقيق مستقبلٍ خال من الانبعاثات ليس تحدياً صعب المنال، وهو تحدٍّ ينبغي وضعه في نصابه الآن. يبين كل تقييم علمي أنه، وبهدف تحقيق هدف انبعاثات صافية معدومة بحلول عام 2050، وللحفاظ على الاحترار العالمي ما دون 1.5 درجة مئوية، يتعيّن علينا خفض انبعاثاتنا إلى النصف ما بين عامي 2020 و2030. إن معالجة مع أزمة المناخ ممكنة فقط عندما يؤدي الجميع دورهم أينما كانوا. نعمل مع تعاونيات ذات تفكير مماثل من جميع القطاعات مستعدة للاستثمار في الخيارات المطلوبة للسير في هذه الرحلة الحافلة بالتحديات والمؤكدة لأهمية الحياة. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: /https://globaloptimism.com.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20210421005391/en

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


Contacts

شركة "أمازون دوت كوم"

الخطّ الساخن لاتصالات الإعلام

البريد الإلكتروني: Amazon-pr@amazon.com

الموقع الإلكتروني: www.amazon.com/pr


الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/تعهد-المناخ-يعلن-عن-انضمام-أكثر-من-100-شركة-موقعة-ملتزمة-بتحقيق-صافي-معدوم-من-انبعاثات-الكربون-بحلول-عام-2040-أو-قبل-ذلك/ar